<
 
تبادل اعلانات مجاني

العودة   منتديات عرب ارت > الساحات الادبية | يُمنع المنقول > مدونات الشعراء

مدونات الشعراء موضوع لك وحدك قم بكاتبة كل ما يجول بخاطرك دون أن يزعجك شيء ..

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-15-2008, 01:46 PM
الصورة الرمزية خٌرآفه
مؤسسـة في كيوت قايز ~
"[روح وراء السطور"]
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: قلب من أحبنــي ..^^ ...
المشاركات: 2,717
معدل تقييم المستوى: 44634368
خٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond repute

الأوسمة التي حصل عليها

6b5a1iuytff80f دموعاً ثكلىىى





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اليوم أول رواية أكتبها وأنزلها لكم فأرجو أنت تنال أعجابكم


دموعاً ثكلىىىدموعاً ثكلىىىدموعاً ثكلىىىدموعاً ثكلىىىدموعاً ثكلىىىدموعاً ثكلىىى









أمسكت بقلمي علي أفضي حبري لأوراق جف حبرها علي أفضي همي الذي أكتمه بين عبراتي
أمسكت بقلمي أكتب عن معاناة قلوب أشقاها الحب وضاعت في دروبه وأرتوت بكؤوس المر التي كانت سبب موت قلوبهم وحرمانهم من العيش بسلام
سأكتب رواية خلقت بها قلوب عاشت قصص الحب وذاقت مره لقلوب أضناها السهر وجفوناً حرمت من النوم
لدموعاً أغرقت أراضيها ....

سأكتب عن عذاب قلباً ظلم, ذرف من الدموع ولم يكتفي بذلك القدر ....
تعنو بتعذيبه من هم أوجدوه على هذه الحياة كيف له أن يعيش الحب ومن عيشوه طعنوه ورموه للسباع فكيف بقلب أمراءة أن يحتمل كل ذلك العذاب الروحي ومحاسبة نفس وسؤالها عن الجرم الذي أرتكبته ,,,,,
دموعاً ثكلى,,,,
تعصف المشاعر بداخلي
أظل مطأطأة الرأس حتى لايلحظني
أظل بكبتاً بين عقلي وقلبي
أحبك لكن هيهات
أحبك لكن أملي بك ضعيف
ان تأتي على فرسك لتنتشلني لعالمك
لمملكتك


سيدي
قلي بربك
أتتذكرني وتذكر أبتسامتي حينما أراك
أتذكر عيوني التي لاتفارق عيناك
قلي بربك
أتحب سكوني
أتعشق دموعي لتجعلني أبكي بحرقة على حالي الذي أرداني الزمان له
أتعشق وحدتي أنطوائي الذي لم أعتاد عليه
بربك سيدي
بربك أن تأخذني بيدك تجعلني بين أحضانك
تملكني بكبريائك
أحب كبريائك


سيدي.....
تقبل دموعي التي تأبى أن تسقط لأجلك

تقبلها
رووح وراء السطور





رواية**دموعاً ثكلى **
**الفصل الأول***


صرخات تدوي في أذني
سيل دموع يجرفني
حولي موج أسود يحيطني
خوف يعصرني
أسد أذني ....
أغمض عيني ....
قلبي ينبض بجنون
تنفسي يتباطئ
أخي يقبل ألي وغيم أسود يغيم عينه
وصفاراً يصبغ لونه .......

لاتتجه ولاتقرب مني
تمنيت أن يميل ألى الجانب التالي لكن هيهات ياأمنياتي ...حتى انت أصبحت وحشاً مثلهم
حتى انت أصبحت مثلهم ألا أنت ألا أنت
أرجوك صد وميل
أبتعد


حمدان "يلا قومي الله يسود وجهك
""والله أني ماسويت شي ليش ماتصدقوني والله هو اللي دخـ.....
""رقيه قومي الله يخاذك ونفتك منك قومي .....هذا صوت أخوي عبدالله
أنا في حلم ياناس أنا في حلم

يشدوني من يدي بقوه آي عورتوني خلوني أنا ماسويت شي والله العظيم أن مالي ذنب
جايبلي ملف أوقع على شهاد موتي.... أنتحار أحلامي
لا..لاتظلموني والله بتظلموني

""مابي أوقع على شي أنظلمت فيه
عبدالله:"أنظلمتي هاه ...جلس يرجفني بقوه أحس ضلوعي بتتكسر أكثر من كذا بعد ...
سلطان"وقعي قبل لاأذبحك أحمدي ربك انه أنقذك ولا كان أنتي وأهوه من عداد الموتى ولا أحنا مانبي نوصخ يدينا فيكم ونفضح اعمارنا
وأنا أصيح بأعلى صوتي "حسبي الله عليكم الله ياخذكم ..وأبكي ...يمه وينك يمااااااااه
ماوقعت بصموني ع الملف وجات اللحظه اللي أنا خايفه منها
حمدان "قومي يلا بتروحين الحين
""حمدان انت تعرفني أكثر منهم قلهم أني ماأسوي شي والله ماسويت شي حمدان لاتظلموني حمدان
أناظره أبغاه يقولي خلاص يارقيه مصدقك خلاص تطمني أنا بفزعلك وأقولهم أنها ماسوت شي لكن مثل ماقلت هيهات يالأمنيات
...حتى أنت مثلهم اكرهكم أكرهكم مو كل ماتشوفونه تصدقونه
سلطان يشدني من شعري ويقولي"بلا كثرة حكي وبلا مصاله دشير يلا قومي الله ياخذك قبل ماتطلعين من الباب
""يماااااااااااااااه تعالي شوفي عيالك وش سوو يمااااااااااااه
قمت وأستسلمت للأمر الواقع ووكلت أمري لله الذي لاتضيع ودائعه لبست عباتي وأنا دموعي عيت توقف جاني تبلد ماعد قمت أحس باللي حولي لقيت كلهم طلعوا من
غرفة بنات أخوي سلطان وينك يايمه شوفي عيالك وينك المفروض في هالوقت أكون فرحانه تزوجت بروح مع زوجي ياربي مالي غيرك ألتجي له خذ حقي منهم ياربي
دخل حمدان علي رحت أركض لعنده أبي أضمه صدني عنه وهو عيونه تلمع يبي يبكي "رقيه يلا أطلعي من هينا الخسيس اللي زيك يحتريك ...
مافي فايده من هم باطلع بس من هذا اللي بطلع معه حتى زوجي مدري من هو ياربي وش ذا الحاله أخوي حمدان أملي الوحيد صدني



سنيني ****
مابالك ؟؟
مابال أيامك رمتني هكذا بلا رحمة
قـــــــد .. ري

كيف يمكنك أن تحتمل ذلك الذنب الذي ألصقته بي
مالذي أقترفته في حقكم
ويحك ياأيامي كنت أياماً تفرحيني تجعلي الأبتسامة ترتسم في شفاهي أما الآن ستمحين تلك الأبتسامة التي أبتدأت بالرحيل من تلك اللحظه

سيدي ....
قطعوا جذور شجرتي التي غرست نبتتها في مملكتك ..بعدما شاخت في مدينتك
قطعوا آمالي التي أحتوتني بأن اكون لك

أبعدوني عن عالمك
لماذا ؟؟؟
لماذا ..مالذنب الذي اقترفته ؟؟
مالجريمة التي أرتكبتها بحقكم ؟؟؟
لقد كنت فقط أحب فقط أعشق لكني لم أصارح بذلك الحب خوفاً من العواقب
خوفاً من أكون سبب في تعاسة نفسي لكن الآن أصبحت تعيسة من دون ذنب

آه ياسنيني .....
أرجعي زمانك ألى الوراء لأكون مثلما كنت سعيده ولا أعود ألى ذلك المكان الذي أخرجوني منه تعيسه حزينه كدت أقتل لكن ؟؟؟؟

رووح وراء السطور

خطوت ألى عذاب قلبي لعالم جديد بعيد كل البعد عن عالمي الذي كنت فيه
كان هناك جالس في السيارة ينتظرني أن آتي لكي لايقتلوني
آه ياأخوتي لما صدقتم أني أكون يوماً تلك الفتاة التي لم تخلق بي
أرجوك يازماني أقلب صفحاتك الى الوراء كي أمحي هذه اللحظه من بينها حتى أخلص من ذلك العذاب الروحي ....أن أكون مظلومه


ركبت السياره .............
وألتفت أناظر أخواني اللي كانوا يطالعوني بكل وحشيه ودهم يقتلوني ويرتاحون لا ليش تصدقون فيني ليش
صرت أتكلم بهمس "حسبي الله عليكم ...يمه وينك

كنت خايفه وأرتجف بقوه أتوقع لاحظ هالشي مشينا وأنا لازلت أطالعهم ياربي بنحرم من أهلي بدون ذنب ياربي ساعدني يارب
صرت أشوف أهلي لين بعدنا عنهم ياربي ساعدني ياربي ثبتني
بس أسمع صوت أناتي كانت السياره هاديه ياربي ..وقف فجأه أكيد وصلنا فتحت الباب بنزل
"على وين ؟؟ .....
ألتفت عليه وطاحت عيني بعينه وياليتها ماطاحت ماعاد تكلمت وبأي حق أتكلم صار أهو صار أهو اللي حرم النوم جفوني مسهرني مالكني بكل أظافيري
زاد بكاي وصرت أشاهق وصرت أبكي بصوت مسموع.... تأفف ونزل وصكر بابه
صرت أتكلم بصوت عالي "لا ألا أنت ...يماااااااااااااااه تعالي شوفي وش صار ببنتك.... صرت أضرب رجولي بكل قوتي أنهرت فتح الباب
ناصر"خير وش فيك
مازلت أصرخ وأضرب بيديني
" أهجدي.......... وخذا المويه ورشها على وجهي
"يمااااااااااااه
ناصر"بس
صكر الباب وركب من عند بابه وحرك ومشينا وأنا مازلت أضرب نفسي وأبكي
شغل القرآن وصار يسمي علي ويستغفر ويقرا آيات وينفث لين سكنت وسكنت روحي ونمت



هزني يقومني
""يوه حمدان مالي خلقك أبي أنوم
ناصربنفاخ "قومي
فزيت مرتاعه "حمدان أبي حمدان حمدااااااااااااااان
ناصر بصراخ "أف..

بكيت دموعي ملت برقعي ياربي ثبتني أنشاء الله خالتي ريما ماتصدق فينا المهم نزل وضرب الباب بكل قوته ونزلت قفل السياره بتحكم عن بعد كنت أسمع صوت تقفيلة البيبان وأنا واقفه عند بابي أحتريه أنصدمت راح وفتح باب البيت ودخل وخلاني بالشارع نزلت دمعة قهر على الحاله اللي صرت فيها من الحين بيروح ويخليني أجل بعدين وش بيسوي ومشيت بكل حزن وهم ودخلت مع الباب اللي دخل معه
ناصر" الحين من انتي فيهم
الله عليك يازمن ماعرفني وأنا مقطعه نفسي أتتبع أحوالك
بصوت أقرب للهمس ومبحوح من كثر الصياح "رقيه
كان معطيني ظهره ويكلمني
ناصر " أنت رقيه .. طيب أقعدي هينا لين أرجع لك فاهمه
"أنشاء الله
دخل وأنا اتتبعه بعيوني لين أختفى ياربي ثبتني ..هذا الأنسان اللي ملكني المفروض اكون فرحانه لكن أفرح انه يكرهني ياويل قلبي على النار اللي تشب فيه صد عني صد مايبيني
ماتحمل أكثر ابي أموت ولاأشوف اللحظه اللي اكون فيها مكسوره منذله ياربي وجهي وجسمي تعورني كلها كدمات فتشت برقعي
خشمي ينزف وش ذا البلشه صرت أتلفت براسي لما لقيت غساله برا عند المزرعه رحتلها
وقعدت أغسل خشمي فجأه ألا يد ثقيله فوق كتفي كنت مدنقه رفعت نفسي بسرعه وألتفت وأنا مرتاعه ألا وجهي لصق في صدره والدم ملا ثوبه خفت منه ومن قربه أحس بنبضه وتنفسه بعدين وخر وصار يناظر ثوبه ويناظرني بكره أنا ماأعرف أقرا العيون لكن حسيت أنه كره ليه وأنا وش ذنبي وش جريمتي أني أتعامل كيذا الله يقلع أخواني صحيح همج ,.راح من جديد وخلاني يما أنك غريب وجلست أكمل غسيل خشمي اللي مو راضي يوقف مسك كتفي بقوه حسيت بيتكسر كتفي ولفني لجهته
"آي بشويش عورتني .....آآآآآآآي ...صفقني كف على وجهي صفقني حطيت يدي على خدي أتحسس مكان الكف اللي على خدي ودموعي ماعاد فيني أقاومها خلاص أنا مصيري اني أعيش مذلوله ....جلس يمسح خشمي بعدت يده بكل قوتي اللي بقتلي وبعصبيه مفرطه
"وخر ماعاد أبي منك مساعده شكرا أعفيني
مسك يدي الثنتين بيد وحده ومسحلي خشمي أحاول أحرر يدي منه لكن مو راضي يفكها وسحبني لداخل ورقينا الدرج و وصلنا لغرفه عرفت أنها غرفته لأني كنت لما أجيهم لازم أطل عليها لو من بعيد شكل البيت ماكان فيه أحد لأن من دخلنا ماطلعلي أحد ودخلنا الغرفه ورماني على السرير وطلع وجلست أطالع الباب اللي طلع منه وأنا غرقانه بدموعي ليه كل ذا الكره حتى أنا مثلك ياناصر أنحطيت في موقف ماكان متوقع كلنا زي بعض وش الفرق
>>>>((ريما أم ناصر تصير أخت ريم مرت سلطان أخوي الكبير وعبدالله بعد سلطان وساميه وبعدها حمدان وبعدين أنا أصغر وحده وعمري 22سنه أدرس بالجامعه
وناصر كان أكبر مني بسنتين وعمره24سنه مخلص الجامعه ويشتغل في مؤسسه حكوميه))
أنسدحت وغمضت عيوني ........!!!!




"قومي وصختي السرير قومي
قمت مفزوعه وياما راح تجيني روعات أكثر من ذي مادريت عن نفسي لما غفيت لأني كنت تعبانه من الضرب اللي حصلته قمت لقيت السرير كله دم من خشمي
ناصر " من الحين أعلمك أن السرير ماأشوف طرف أصبعك عليه فاهمه
"أنشاء الله ...
"وأذا شفتيني مقبل أياني وياك تتكلمين لأني مابي أسمع صوتك والود ودي ماأشوف رقعة وجهك فاهمه
مارديت عليه زي النار الحاره وأنكبت علي ودي أصرخ ودي أصيح كافي صدمات اليوم خلاص قلبي رهيف مايتحمل كل ذا الصدمات الله يعافيك لاتزيد المواجع
ناصر"فاهمه
هزيت راسي بأي وطلع وانا تأملت الغرفه ورجع بي الزمان لأحداث اللي صارت قبل نص ساعه
بس نص ساعه قلبت موازيني وقلبت حياتي نص ساعه حاست حياتي

**********************************************
قلت لحمدان يوديني عند أخوي سلطان عشان أنوم عندهم يومين عشان سلطان سافر بروح أوسع صدر ريم
كنت مع ريم مرت سلطان أساعدها في المطبخ نسوي حلا وقهوه لأن أخوها بيجي ياخذ الأكل عشانه مسويه عزيمه شبابيه
ريم"رقيه روحي طيبي المجلس وشيكي عليه أكيد حاسوه عيال أخوك
رقيه "أوتسي من عيوني
ريم "تسلملي عنوناتس ياقلبي
"الله يسلمك
ورحت للمجلس ومعي الدخون جيت بدخل تعكرفت ((بغيت أطيح)) لأن فيه عتبه

"أشوا ماطاح الجمر
لقيته زي ماقالت حاسوه عيالها رتبته وطيبته

المهم أني خلصت طفيت الأنوار وأنا طالعه وأصدم بشي ثــقيل ألا أطيح ويطيح فوقي جثه ثقيله كتمت على أنفاسي
قام من فوقي و قمت وأبي أنحاش لين زر بلوزتي نشب في ثوبه وانا جالسه أسحبه ومانتبهت منهو لأنه ظلام بصيح ياويلي لا يجي أحد ياويلي
أنفتح الباب ثاني مره ألتفت لجهته وعلى فتحت الأنوار أنفك الزر و مانتبهت من هو اللي طاح علي لأني أناظر عيون اللي بتاكلني من الغيظ
"والله ماسويت شي ............دموعي بدت تنزل
"سلطان والله ماسويت شي لايروح فكرك بعيد بس كــنـــ............آآآآآآآآآآآي فك شعري آي
اسمع صياح الرجال اللي طاح علي لأني أخواني يضربونه وأنا سحبني أخوي لداخل ورماني في غرفة بناته على الجدار ظهري احسه بيتكسر يرجفني يرجفني برجوله بكل قسوه بلا رحمه وين سلطان اللي كله رحمه وينك ياسلطان اللي تعتبرني أغلى من عيونك لا الله يعافيك وقف
"آآآآآآآآآآآآآآي آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي
سلطان "ياكلبه ياخاينه فضحتينا فضحتينا الله ياخذك والله لاأموتك والله لأموتك
"سلطاااااااااااااااااااااان والله ماسويت شي \والله ماسويت شي
سلطان"مواعده حبيبك لا وفي بيتي ومجلسي الله ياخذك الله ياخذك تحسبيني ماجيت والله لأموتك
وخذا عقاله اللي على راسه ومسطني((ضربني)) فيه مره على ظهري ومره وجهي وجنبي وبكل جزء بجسمي وأنا أصرخ بأعلى صوتي لين جاء صوت عبدالله" خلها لاتوصخ يدينك فيها وتموت عشانه خلها الحيوانه خلها تروح مع الحيوان اللي جايبته خلها الوصخه
سلطان وهو مستمر يضرب "والله لأموتها والله لأموتها الحيواااااااااااااااانه الكلبه
"والله ماسويت شي حسبي الله عليكم حسبي الله عليكم
عبدالله مسك سلطان وكتفه "خلها جاء حمد أخو ريم في المجلس هو اللي أقترح علي أنا نجيب الشيخ نزوجهم ونفتك منهم
سلطان"ماراح أخليهم لين أذبحهم وخر عني فكني خلني أطلع الغيم اللي بقلبي وخر
"الله يرحمك يايبه وينك يايمه تعالي شوفي عيالك بيظلموني لا وبيزوجوني يماااااااااااااااااه يمااااااااااااااااااااااااه
وطلعوا وصكوا الباب وقفلوه


******************************
"رقيه عندنا وش فيــ....شهقت

"يمااااااااااااه تعالي شوفي من عندنا في غرفة ناصر يماااااااااااه
صحيت من أحلامي ولقيت نفسي نايمه ع الأرض ومكومه على نفسي وأصيح بدون صوت بس أئن ياربي ساعدني يارب ثبتني

تعصف المشاعر بداخلي
أظل مطأطأة الرأس حتى لايلحظني
أظل بكبتاً بين عقلي وقلبي
أحبك لكن هيهات
أحبك لكن أملي بك ضعيف
ان تأتي على فرسك لتنتشلني لعالمك
لمملكتك
لتنقذني مما أرداني للعذاب


سيدي
قلي بربك
أتتذكرني وتذكر أبتسامتي حينما أراك
أتذكر عيوني التي لاتفارق عيناك
قلي بربك
أتحب سكوني
أتعشق دموعي لتجعلني أبكي بحرقة على حالي الذي أرداني الزمان له
أتعشق وحدتي أنطوائي الذي لم أعتاد عليه
بربك سيدي
بربك أن تأخذني بيدك تجعلني بين أحضانك
تملكني بكبريائك
أحب كبريائك


سيدي.....
تقبل دموعي التي تأبى أن تسقط لأجلك

تقبلها
رووح وراء السطور

أم ناصر "رقيه بسم الله عليك وش فيك لينا دقي على أخوك ناصر وقوليله أمي تبيك وبس
لينا "انشاء الله"
أم ناصر "وين أهلك وشلون جيتي وش وش بلا وجهك كذا مطقوق من اللي جلدك
أنربط لساني ماعاد لي نفس أتكلم بس منسدحه ع الأرض وأدمع كأن أحد مربطني ماعاد تحركت
أم ناصر "ليان جيبي مناديل بسرعه
ليان " أنشاء الله ..............وراحت بسرعه وجابت المناديل
أم ناصر تمسح خشمي "بسم الله عليك ياربي ليان جيبي ثلج بسرعه
ليان " أنشاء الله
وحطت علي الثلج
"السلام عليكم .............كان صوت ناصر
أم ناصر بصراخ " أطلع يعني ماتدري أن البنت فيه
ناصر بتردد"يماه هذا اللي كنت بقولك عليه رقيه تصيـــــــــ.......ر زوجتي
أم ناصر " وشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــو وش وش تخرف انت وش تقول وش السالفه وش فيها وكيف جات هينا ؟؟
ناصر "يمه أقولك بعدين بس بوديها اول المستشفى
وأخيراً نطقت والعبره ماتخفي عنهم "مابي ماني رايحه للمستشفى
ناصر "يمه لبسوها عبايتها وتعالي معـــ....
" ماني رايحه بتغصبني يعني ............جلست اصيح بدموع وشوي شهقات
أم ناصر" ناصر أطلع شوي انت أعصابك تعبانه وهي بعد ........طلع ناصر وخذتني ام ناصر لحظنها وضمتني وزاد صياحي قد ايش محتاج هالحضن الدافي اللي يحسسني بالأمان ابغى أمي أشتقتلها متى ترجع ياربي رجعلي أمي بالسلامه
أم ناصر " وش فيك يايمه وش بلاك كذا
ماقدرت ارد عليها لأني نمت في حضنها ولا أدري باللي حولي ......




"دموع العذارى"
للكاته :رووح وراء السطور
تختبىء في زاوية فارغة لايوجد بها إلا روحها و وحدتها التي لاتفارقانها.....
فتظل تبكي بكاءا يهز الأبدان فتضيق نفسها ولا تجد من يواسيها... تنتظر الفارس ا لأبيض الذي ينتشلها من غربتها
ويبدل وحدتها إلى عالـم غير كل العوالـم
تنتظر مصير تغمره السعاده المفرطه السعاده التي تبدل حياتها ألى أفراح تهدم الأسوار التي تلف قلبها وتحطم ذلك القلب الصغير الذي يحمل كل كلمة حب بريئـه
يجهل معاني الفراق والخيانة وحميع معاني العذاب ..
ترى العالـم زوبعة من المآسي تجتمع حولها ..
وترى الدنيا مجمع أحزانها ..
وتنظر إلى الوحده مأواها الوحيد منزلها الصغير الذي يجمع حبها وجميع صفاتها وأحزانها ومشاعرها الـمهمله
,تحب لكن من تحب ...
محطم قلبها,
مهدم كيانها
ناسيها
لـم تعد تدري من تحب ضائعه تائهه في تلك الدنيا تبكي بدموعها دموعها الغاليه وهي دموع العذارى ...
رووح وراء السطور


********************









الله الله بالردود وأذا ماشفت تفاعل مع القصه دموعاً ثكلىىىمالااح أكمل المشوار وحتى الروايه ماراح أكملها

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك



__________________
بداخـلي طفله مرحـه ل ـكن لاتجيد الرسم للحيـاهـ ..

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-15-2008, 01:47 PM
الصورة الرمزية خٌرآفه
مؤسسـة في كيوت قايز ~
"[روح وراء السطور"]
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الدولة: قلب من أحبنــي ..^^ ...
المشاركات: 2,717
معدل تقييم المستوى: 44634368
خٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond reputeخٌرآفه has a reputation beyond repute

الأوسمة التي حصل عليها

افتراضي رد: دموعاً ثكلىىى

ولأن هالقسم مجمع أكثر كتاباتي فيه فحبيت أني أنزلها هينا
__________________
بداخـلي طفله مرحـه ل ـكن لاتجيد الرسم للحيـاهـ ..

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ثكلىىى, دموعاً

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Bookmark and Share


الساعة الآن 09:19 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization vBSEO 3.3.0
This Forum used Arshfny Mod by islam servant